Skip to content

الغرب يدعو إلى التغيير بمصر

فبراير 1, 2011

 

قال المتحدث باسم البيت الأبيض الأميركي روبرت غيبس إن واشنطن مع تشكيل حكومة انتقالية بمصر تلبي مطالب الشارع المصري المشروعة، لافتا إلى أن شرعية المطالب لا تعني تغيير النظام الحالي، مع الإقرار بضرورة إجراء تغييرات مهمة.

وأكد غيبس أن الانتقال المنظم يعني التغيير، موضحا أن تغيير القيادة في مصر ليس من شأن واشنطن أن تبت فيه.

وأوضح غيبس أن أميركا دعت إلى “عملية انتقالية منظمة” تستند إلى “مفاوضات مع طيف واسع” من الشعب المصري، من ضمنه أطياف معارضة.

وقال إن هناك حاجة إلى معالجة قضايا الحرية وأمور أخرى من ضمنها انتخابات حرة نزيهة وتعديل في الدستور يسمح بالانتقال إلى جو أكثر ديمقراطية.

وأشار المتحدث إلى أن هناك اتصالات بين حكومة واشنطن والسلطات المصرية، كما أن هناك اتصالات بينها وبين رئيس الجمعية الوطنية للتغيير في مصر محمد البرادعي مع طيف واسع من الشخصيات السياسية وممثلي المجتمع المدني ورجال الأعمال، مؤكدا أنهم “سيستمرون في التواصل مع هؤلاء لمعرفة ما يجب وما لا يجب أن تفعله مصر”.

وفي تعليقه على حركة الإخوان المسلمين واحتمال أن تأتي بها الديمقراطية كما تم في غزة، علق غيبس بأنه ليس من الدقيق القول إن “المتظاهرين ينتمون إلى أيديولوجية واحدة”، مضيفا أن هناك معايير على الجميع الالتزام بها للمشاركة في العملية الديمقراطية الجارية حسب تعبيره.

 

Advertisements

From → سياسة

اكتب تعليقُا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: